play_arrow
١١/٠٢/٢٠١٨

من يهم في جمالـــي

من يهم في جمالـــي *** ويعول عليـــــــــــا
لا يرى معي غيــــري *** لو يذق المنيـــــــــا
كل من هو عـــــــاشق *** و يريد أن يصلنـي
روحو بـــالله يفارق *** إن أراد نظرة مني
فاثبت إن كنت صـادق ***وارض بالفعل مني
ليس يدرك وصـالي *** كل من فيه بقيـــــا
إنما نفشي ســــــــري *** للذي اختص بيـــــا
ترتجـــــي أن تقرب *** وترى مــــا يسرك
ومن الصفو تحســب *** وبهم يبدو أمــــرك
من شرابي اشـــرب *** وتنعم بســــــــكرك
لا شراب الدوالــــــــي *** إنها أراضيــــــــــا
خمرها دون خمري *** خمرتي أزاليـــــــــــا
عطفـــــة الحب عندي *** بهجة وســــــرور
أخمدت نـــــار وجدي *** فعليهــــــــــــا تدور
جنتي أهــــــــل ودي *** قربه والحضـــــور
فمتى ما بدا لـــــــــــي *** زالت البشريــــــا
وتحولت غيـــــــــــري *** فـي صفا روحانيا
من يطيق إن تجلــــى *** نور وجه الحبيب
إلا قلبا تمـــــــــــــــــلا *** بالقريب المجيب
ما الهـــــــــــوى إلا ذلا *** داوني يا طبيبي
فشفائى وصالـــــــــــي *** والوصال مني ليا
وعذابي هجــــــــــــــري *** ويح نفسي الشجيا
يا أخي افنا تشـــــــــاهد *** كل ســـر عجيب
وتجل في المشـــــــــاهد *** أنس قـرب الحبيب
حيث لا ثــــــــم حسود *** لا عذول لا رقيب
يا لها مـــــــــــن مجالي *** حضرة قدوسيـــا
يبدو لي فيها ســـــــري *** فقولوا لـــــي هنيا
الهوى قـــــــــد ملكني *** وزمامـــــي بيدوا
و الاشارة تخذنـــــــــــي *** و الحبيب بيا يحدوا
فهو قـــــــــــــــرة عيني *** وهو مولاي وحدا
إن خلف الظــــــــــــلال *** أسرارا قدوسيـــــا
قــــــد تجلت لـــصدري *** وســـرى السر فيا
ارفض الخلــــق وارقى *** وانتفي عن ظلالك
واسبق الكـــون سبقا *** ثم غب عن فعالك
وافـــــن في الحب عشقا *** فالمراد في زوالك
عنــــــــــد قرب الزوال *** يسري سرك إليا
ونشاهد ك أمــــــــــري *** وتكن لــــــي نجيا
أذن منـــــــــــي واترك *** كل شـــيء سوانا
قل لــــــي أش ما تملك *** هذي عيــــن الخيانا
نــــــاقض العهد يدرك *** أيـــن حمل الأمانا
هل ترى غير فعلـــــــي *** ونفود المشيـــــا
كف  في الخلق تسري ***هذي عين القضيا


هذه القصيدة لـسيدي أبي الحسن الششتري