“خادمة القرآن” مريم بنت الشيخ إبراهيم انياس في ذمة الله

أضيف بتاريخ 12/28/2020
مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة


انتقلت إلى رحمة الله “خادمة القرآن” مريم بنت الشيخ إبراهيم انياس يوم 11 جمادى الأولى 1442 هـ الموافق لـ 27 ديسمبر 2020 م في جمهورية السنغال عن عمر يناهز 88 عاما.

ولدت مريم انياس عام 1934 م في مدينة كولخ  في السنغال، لأسرة علمية وصوفية معروفة، وحفظت القرآن الكريم في سن مبكرة، ثم بدأت دراسة اللغة العربية والعلوم الإسلامية على والدها الشيخ إبراهيم نياس.

وكانت الفقيدة تحظى بمكانة عالية في بلدها والعالم الإسلامي لخدماتها الجليلة في تعليم وتحفيظ القرآن الكريم، وتأسيسها لواحد من أكبر معاهد تعليم القرآن الكريم في العاصمة السنغالية دكار.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة بأحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة لكافة أفراد أسرتها الكريمة والشعب السنغالي الشقيق وكل المسلمين.

تغمد الله السيدة مريم انياس بواسع رحمته وغفرانه، وأسكنها فسيح جناته مع النبيئين والصديقين والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

المصدر