مداغ تفتقد آلاف البودشيشيين في ذكرى المولد بسبب كورونا

أضيف بتاريخ ١١/٠٣/٢٠٢٠
الجريدة 24 - سكينة الصادقي


يعيش العالم الإسلامي بعد غد الخميس على إيقاع احتفالات ذكرى المولد النبوي الشريف، إلا أنها خلال هذه السنة ستكون استثنائية بسبب الظرفية الوبائية، وهو ما سيكون له بالغ الأثر على عدد من الفعاليات التي تنظم في كل سنة في هذا السياق ومن أهمها الملتقى العالمي للتصوف الذي دأبت مشيخة الطريقة القادرية البودشيشية على تنظيمه بهذه المناسبة.

واعتاد عشرات الآلاف من مريدي الطريقة القادرية البودشيشية من العالم أسره قصد الليلة الإحتفالية الكبرى بمولد رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم، كما دأب على حضورها ثلة من العلماء والمثقفين من داخل المملكة وخارجها، وهو الأمر الذي حال دونه الوباء العالمي كوفيد19.

وستكون قربة مداغ بإقليم بركان خلال هذه الأيام المباركة خاوية على عروشها، بعدما اعتادت استقبال آلاف الشخصيات وأقطاب البودشيشية من العالم، إذ سيكتفي البودشيشيون بمتابعة ملتقاهم السنوي على المنصات الإفتراضية.

وألف أكبر ملتقى عالمي للتصوف في شمال إفريقيا ملامسة قضايا التصوف في علاقتها ببناء الإنسان الذي بصلاحه تصلح الأمم وتتألق اجتماعيا وثقافيا وروحيا...

المصدر