اقسام اقطاب
           

إعلان : الاحتفال السنوي بحلول السنة الهجرية الجديدة 1438 هـ


الطريقة الصوفية العلوية المغربية

بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة 1438 هـ، تنظم الطــريقة الصوفية العلوية المغربية احتفالا دينيا روحيا تحت شعار » الهجرة : سلوك و يقين « و ذلك يوم الثلاثاء 9 محرّم 1438هـ الموافق لـ 11 أكتوبر 2016م بزاويتها بمدينة تاوريرت الكائنة بحي التقدم بعد صلاة المغرب .




بسم الله الرحمن الرحيم
"وقل اعملوا فسيرى الله عملكم و رسوله و المؤمنون"

في 6 محرّم 1438 هـ
الموافق 8 أكتوبر 2016 م
إعلان و دعوة للحضور:
الاحتفال السنوي بحلول السنة الهجرية الجديدة 1438 هـ

بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة 1438 هـ، تنظم الطــريقة الصوفية العلوية المغربية احتفالا دينيا روحيا تحت شعار » الهجرة : سلوك و يقين « و ذلك يوم الثلاثاء 9 محرّم 1438هـ الموافق لـ 11 أكتوبر 2016م بزاويتها بمدينة تاوريرت الكائنة بحي التقدم بعد صلاة المغرب .

الهجرة إن فهمناها كحدث تاريخي فقط، فإننا نحجر واسعا، ونفرغ هذه العطية الربانية من حمولتها الروحية، فننظر لها كشكل فقط، وانتهاؤها بالفتح هو انتهاء صوري فقط (لا هجرة بعد الفتح) الحديث؛ أما كقيمة فهي سرمدية مستمرة (الْمُسْلِمُ مَنْ سَلِمَ الْمُسْلِمُونَ مِنْ لِسَانِهِ وَيَدِهِ وَالْمُهَاجِرُ مَنْ هَاجَرَ مَا نَهَى اللَّهُ عَنْهُ) الحديث. على هذه النصوص النبوية المباركة، يتجلى للمسلم أنه مطالب بهجرة كل ظلمات النفس و العصيان، إلى أنوار الإيمان، ومطالب بأن يهجر كل محرم، وصولا الى كل مكروه، بلوغا إلى كل ما هو خلاف للأولى.

من المعاني المستخلصة من الهجرة النبوية الشريفة معنى السلوك و معنى اليقين في الوصول.

السلوك كيفما كان نوعه ( قولا، فعلا، اعتقادا أو قصدا) عبارة عن مجموعة من المراحل يجب أن يمر بها العبد أو المريد، من أجل الوصول إلى الغاية و المبتغى؛ وكما هو معلوم فالغاية في التربية الروحية هي القرب من الله و تحقيق العبودية حتى تصير نفسه مطمئنة (إِنِّي مُهَاجِرٌ إِلَى رَبِّي) الآية.

و السلوك في الحياة اليومية للمريد، يتجلى في العمل بما يعلم، مقتديا بمن عمل بما علم، أورثه الله علم ما لم يعلم ( عن أبي موسى الأشعري قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم « مَثَلُ مَا بَعَثَنِي اللّهُ بِهِ مِنَ الْهُدَىَ وَالْعِلْمِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَصَابَ أَرْضاً، فَكَانَتْ مِنْهَا طَائِفَةٌ طَيِّبَةٌ، قَبِلَتِ الْمَاءَ فَأَنْبَتَتِ الْكَلأَ وَالْعُشْبَ الْكَثِيرَ. وَكَانَ مِنْهَا أَجَادِبُ أَمْسَكَتِ الْمَاءَ، فَنَفَعَ اللّهُ بِهَا النّاسَ. فَشَرِبُوا مِنْهَا وَسَقَوْا وَزَرَعَوْا. وَأَصَابَ طَائِفَةً مِنْهَا أُخْرَىَ، إِنّمَا هِيَ قِيعَانٌ لاَ تُمْسِكُ مَاءً وَلاَ تُنْبِتُ كَلأً، فَذَلِكَ مَثَلُ مَنْ فَقُهَ فِي دِينِ اللّهِ, وَنَفَعَهُ مَا بَعَثَنِيَ اللّهُ بِهِ, فَعَلِمَ وَعَلّمَ. وَمَثَلُ مَنْ لَمْ يَرْفَعْ بِذَلِكَ رَأْساً. وَلَمْ يَقْبَلْ هُدَى اللّهِ الّذِي أُرْسِلْتُ بِهِ» رواه الشيخان.

وبداية السلوك هي النية، والتي هي مفتاح الإسلام، وكذلك مفتاح لمن أراد الترقي في درجات الإيمان، و مقامات الإحسان (وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ) الآية.
و بعد النية تبدأ مرحلة تطهير القلب من الأمراض الباطنية و هواجس النفس مثل الحسد، الكبر، البغض… (قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ) الآية.

واليقين يتجلى بالحفاظ على مجاهدة النفس و بغلق باب الشك (وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي ۚ إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي) الآية، للوصول إلى مقام القرب و الشهود و الاصطفاء لتعلم أنه الحق) سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ) الآية. و لا يدرك هذا إلا بصحبة الأفذاذ ممن سبقوك في الهجرة و تنعموا بأنوار الفتح و الإشارة لمن كان له قلب منيب أو ألقى السمع و هو شهيد ( إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا (1) لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ وَيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَيَهْدِيَكَ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا (2) وَيَنْصُرَكَ اللَّهُ نَصْرًا عَزِيزًا (3). (سورة الفتح).

و نغتنم هذه المناسبة السعيدة وهذه الأيام المباركة بما تحمله من أنوار و نفحات و أسرار ربانية، لندعو الله سبحانه و تعالى أن يحفظ أمير المؤمنين و سبط الرسول الأمين مولانا جلالة الملك محمد السادس و ينصره نصرا عزيزا ، و يحفظه في ولي عهده و سائر الأسرة الكريمة ،و أن يجعل هذا البلد آمنا مطمئنا سخاء رخاء و يحفظه من كيد الكائدين إنه سميع مجيب.


و الدعوة عامة لحضور هذا الحفل.

الطريقة الصوفية العلوية المغربية
عن اللجنة المنظمة
 www.alawiya.ma



أخبار | مقالات | بودكاست | فيديو | دليل الإمام